مطالبة لوزارة الصحة بسياسات حماية تتوافق مع المعايير الطبية الدولية بشأن تركيب اللولب بعد الولادة

 

 

English Below

تابعت  مبادرة “رعاية طبيّة آمنة للنساء” التابعة لمؤسسة القاهرة للتنمية والقانون   تصريحات الدكتورة بثينة جنيدى ، استشارى النساء والتوليد بمستشفى  أبو حمص  بمحافظة البحيرة  يوم 14 يونيو الماضي والتي قالت خلال حديثها أنها “بنركب الوسيلة (وسيلة منع الحمل) أثناء العملية القيصرية، لإن الست بتولد بعد كده بتقعد تفكر فترة طويلة، فالمبادرة دي جايبة نتايج كويسة معانا جدًا، يعني أنا عندي في المستشفى حوالي وصلنا 97و98% إن احنا بنركب الوسيلة أثناء العملية القيصرية، فدي لو اطبقت على مستوى الجمهورية أعتقد هتجيب نتيجة كويسة بإذن الله”.

وترى المبادرة فى هذا السياق أن تصريحات الطبيبة تطرح العديد من التساؤلات وهى :

 أولا : ما هي الضمانات التي تحمي النساء من أضرار ومخاطر استخدام وسائل منع الحمل عقب الولادة مباشرة ؟

فالإقدام على إجراء طبى مثل تركيب لولب يتطلب الحصول على “موافقة مستنيرة” من السيدة بعد علمها بكل فوائد وأضرار ومخاطر هذا الإجراء الطبي مثل طرد اللولب خارج الرحم فى حال تركيبه بعد الولادة القيصرية مباشرة ، وبالتالى حدوث حمل غير مرغوب به ، أو انثقاب الرحم ، ليكون من حقها الموافقة أو الرفض.

ثانيا: هل من الطبيعي استخدام وسيلة منع حمل واحدة لكل السيدات ؟

من المعلوم أن لكل حالة وسيلة منع الحمل المناسبة لها، فبعض السيدات لا يناسبها اللولب وفى هذه الحالة هناك خيارات طبية أفضل لها ،  على سبيل المثال اللولب النحاسي الذى يتم استخدامه من قبل وزارة الصحة ، قد لا يكون مناسبا للنساء اللاتى يعانين من الأنيميا الشديدة ، أو من لديهن أوراما أو التهابات فى الحوض ، أو من لديهن عدوى نشطة انتقلت إليهن عن طريق الاتصال الجنسي، أو من لديهن حساسية من النحاس ، أو مريضات مرض ويلسون الذى يؤدى إلى تراكم النحاس فى الجسم ،أيضا تركيب اللولب بعد الولادة القيصرية مباشرة قد يؤدى إلى صعوبة فى إزالته بسبب انقباضات الرحم عقب الولادة قد تتراجع خيوط اللولب  وقد يجد الطبيب/ة صعوبة فى رؤيته وإزالته.

والجدير بالذكر أن نموذج الموافقة المستنيرة الذى يوجد بالمستشفيات قد جاءخاليا من أى تفاصيل تخص فوائد الإجراء الطبي أو أضراره  إذ يحتوى على جملة ” أقر أنا …. بأننى ” أوافق – أرفض” على تركيب لولب أثناء الولادة القيصرية مع علمى بكافة التفاصيل الخاصة بالإجراء المتخذ” ويتم أخذ بيانات السيدة فقط.  

وتؤكد مبادرة رعاية طبية أمنة للنساء على أن الانفجار السكاني قضية أمن قومي سواء فى مصر أو فى أى دولة أخرى ، ومحاربة الانفجار السكاني تُعد إحدى أهم القضايا التي تحتاج إلى رفع درجة الوعي والإدراك لدى المصريين / ات تجاه العواقب الوخيمة التي تنتج عن الزيادة السكانية غير المنظمة.

 ومن هذا المنطلق ترحب مؤسسة القاهرة للتنمية والقانون بأية خطوات من شأنها  الحد من مشكلة الزيادة  من خلال زيادة الوعي بين أفراد المجتمع، والتثقيف الأسري بما يكفل تمكين أفراد المجتمع من المشاركة في ذلك، وتأهيل الكوادر المجتمعية من الشباب للمشاركة في جهود التوعية بخطورة القضية، وتقديم خدمات المشورة والدعم، ولكن من خلال اتخاذ تدابير فعَّالة ومبتكرة للعمل المبكِّر على التوعية بالقضية واتخاذ الوسائل اللازمة للحد من الزيادة السكانية والحفاظ على صحة نساء مصر .

وتطالب مبادرة رعاية طبيّة آمنة للنساء بما يلى :

1-العمل وفقا للمعايير الدولية ، وتوصيات منظمة الصحة العالمية بتركيب اللولب بعد 4 أسابيع من الولادة  ، إلا إذا كانت المرأة مصابة بحمى النفاس فيجب الانتظار. وفى بعض الحالات يمكن تركيبه بعد مرور 48 ساعة على الولادة.

2- ضرورة تعميم مدونة السلوك المهنى لمقدمى الخدمات الصحية بشأن التعامل المهنى مع النساء  على جميع مستشفيات الجمهورية ، والتى تنص فى أحد بنودها على  : “للنساء الحق في الحصول على المعلومات الصحيحة الدقيقة وخاصة فيما يخص مخاطر وفوائد اختيارهن حتى يتمكن من اتخاذ القرارات المستنيرة بشأن صحتهن، وبشأن الإنجاب من عدمه في حرية تامة، ودون أي تمييز أو إجبار، ولهن كل الحق في تحديد عدد الأطفال الذين يرغبن في إنجابهن، وتحديد المباعدة الزمنية بين تلك الولادات، ولهن الحق في الإجهاض الآمن، وتوفير الوسائل اللازمة لمنع الحمل وتنظيمه واختيار ما يناسبهن منها “.  

 وتهدف المدونة الى وضع قواعد سلوك مهنى يلتزم بها مقدمى /ات الرعاية الطبية أثناء تقديم الرعاية الطبية للنساء ” لضمان تقديم خدمة طبية آمنة للنساء “.،ويذكر أن تبنى مدونة السلوك المهنى من جانب مقدمى الرعاية الصحية يأتى بعد أن قام البرنامج خلال الثلاث أعوام الماضية ببناء قدرات أكثر من 1800 من مقدمي/ ات الخدمات الصحية بعدة محافظات مصرية على المهارات الخاصة بتقديم الرعاية الطبية للنساء ، وخاصة الناجيات من العنف ، بالإضافة إلى عقد عدد من جلسات الحوار المجتمعى بحضور عدد من الخبراء فى مجال الصحة ، البرلمانيين ، أعضاء كل من المجلس القومى لحقوق الإنسان ، المجلس القومى للمرأة ، وزارة العدل ، بالإضافة إلى ممثلى الأحزاب السياسية ، ومنظمات المجتمع المدنى.

وتستقبل مؤسسة القاهرة للتنمية والقانون  الشكاوي والطلبات والاستسفسارات علي الخطوط الساخنة الخاصة بالدعم القانونى و النفسي للناجيات من العنف أرقام 01210009192-01210008985- 01279177326  ، وذلك لتقديم الاستشارات ، الدعم القانونى والنفسي لهن إذا لزم الامر، وذلك يوميا من الساعة التاسعة صباحا وحتى الساعة الرابعة مساء.

كما تستسقبل المؤسسة الطلبات من خلال استقبال الناجيات في مقرها، وايضا عن طريق الواتساب علي نفس الأرقام وكذلك عبر مراسلتنا على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك:-

https://www.facebook.com/CFDL.Eg

 

 

 

 

Calling the Ministry of Health for protection  policies in line with the international

medical standards regarding installing IUC after childbirth

“Safe Medical Care for Women” initiative, launched by Cairo Foundation for Development and Law (CFDL), followed the statements of Dr. Bothaina Geneidi, a consultant obstetrician and gynecologist at Abu Homs Hospital in Behaira Governorate on 14th June, who said during her speech that “we use the contraceptive method during the caesarean section, because the woman gives birth and after that she thinks for a long time, this initiative brought very good results for us. I mean, I have it in the hospital, about 97 and 98%, of using the method during the cesarean section. So I think it will be very good if it is applied all over Egypt”.

“Safe Medical Care for Women” initiative, launched by Cairo Foundation for Development and Law (CFDL), followed the statements of Dr. Bothaina Geneidi, a consultant obstetrician and gynecologist at Abu Homs Hospital in Behaira Governorate on 14th June, who said during her speech that “we use the contraceptive method during the caesarean section, because the woman gives birth and after that she thinks for a long time, this initiative brought very good results for us. I mean, I have it in the hospital, about 97 and 98%, of using the method during the cesarean section. So I think it will be very good if it is applied all over Egypt”.

In this context, the initiative believes that the doctor’s statements raise many questions, which are:

Firstly: What are the guarantees that protect women from the harms and risks of using contraceptive methods immediately after childbirth?

Undertaking a medical procedure such as installing an IUD requires obtaining an “informed consent” from the woman after knowing all the benefits, harms, and risks of this medical procedure, such as expelling the IUD outside the uterus if it is installed immediately after a cesarean delivery, and thus the occurrence of an unwanted pregnancy, or perforation of the uterus, then she has the right to accept or reject.

Secondly: Is it normal to use one contraceptive method for all women?

It is known that each case has an appropriate contraceptive method. Some women are not suitable for the IUD, and in this case there are better medical options for them. For example, the copper IUD that is used by the Ministry of Health, it may not be suitable for women who suffer from severe anemia, or those who have tumors or infections in the pelvis, or those who have an active infection that was transmitted to them through sexual intercourse, or those who are allergic to copper, or patients with Wilson’s disease that leads to the accumulation of copper in the body.  Also the installation of the IUD immediately after cesarean delivery may lead to difficulty in removing it due to uterine contractions after childbirth, the IUD threads may retract, and the doctor may find it difficult to see and remove it.

It is worth noting that the informed consent form that is available in hospitals was devoid of any details regarding the benefits or harms of the medical procedure, as it contains the phrase “I acknowledge … that I agree – I refuse” to have an IUD installed during a cesarean delivery, with my knowledge of all the details of the procedure taken and only the woman’s data is taken.

“Safe Medical Care for Women” initiative stresses that the population explosion is a national security issue, whether in Egypt or in any other country, and combating the population explosion is one of the most important issues that need to raise awareness among Egyptians towards the dire consequences that result from unregulated population increase.

From this point, Cairo Foundation for Development and Law welcomes any steps that would reduce the problem of the increase by raising awareness among members of society and family education to ensure that members of society are able to participate in it, in addition to rehabilitating community cadres of youth to participate in efforts to raise awareness of the seriousness of the issue, and provide services of consultation and support, but by taking effective and innovative measures for early action to raise awareness in regard to the issue and take the necessary means to reduce overpopulation and preserve the health of Egyptian women.

Safe Medical Care for Women initiative calls for the following:

1- Work in accordance with international standards, and recommendations of the World Health Organization, to install the IUD after 4 weeks of childbirth, unless the woman has puerperal fever, then she must wait. In some cases, it can be installed 48 hours after delivery.

2- The need to circulate the code of professional conduct for health service providers regarding professional dealings with women to all hospitals in Egypt, which states in one of its clauses: “Women have the right to obtain correct and accurate information, especially regarding the risks and benefits of their choice, so that they can make informed decisions about their health, and about whether or not to have children in complete freedom, without any discrimination or coercion, and they have every right to determine the number of children they wish to have, and to determine the time spacing between those births. They have the right to a safe abortion, and to be provided with the necessary means to prevent and regulate pregnancy, and to choose what suits them”.

The code aims to establish rules of professional conduct that medical care providers adhere to while providing medical care to women to ensure the provision of a safe medical service to women. It is worth mentioning that the adoption of the Code of Professional Conduct by health care providers comes after the program has built over the past three years the capacities of more than 1,800 health service providers in several Egyptian governorates on skills related to providing medical care to women, especially women survivors of violence, in addition to holding a number of community dialogue sessions attended by a number of experts in the field of health, parliamentarians, members of the National Council for Human Rights, the National Council for Women, the Ministry of Justice, in addition to representatives of political parties and civil society organizations.

Cairo Foundation for Development and Law receives complaints, requests and inquiries on the hotlines for legal and psychological support for women survivors of violence, numbers 01210009192-01210008985- 01279177326, in order to provide consultations, legal and psychological support for them if necessary, daily from 9:00 am to 4:00 pm.

CFDL also receives requests by receiving women survivors at its headquarters, and also via WhatsApp on the same numbers, as well as by messaging us on the social media website “Facebook: –

https://www.facebook.com/CFDL.Eg

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *